تواصل معنا

رئيسي

زيارة بلينكين للمنطقة .. دعم تثبيت وقف إطلاق النار في غزة وسبل الإعمار

وصل وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن صباح اليوم الثلاثاء إلى تل أبيب، لدعم تثبيت وقف إطلاق النار بين إسرائيل وحركة “حماس”، بعد 11 يوماً من العدوان على غزة، وكذا بحث ملف إعادة إعمار القطاع المحاصر منذ أكثر من 15 عاماً.

وحطّت طائرة وزير الخارجية الأميركي في الساعة 07:45 صباحاً بالتوقيت المحلي (04:45 بتوقيت غرينتش) في مطار تل أبيب. وسيلتقي بلينكن، وفق “فرانس برس”، مع رئيس وزراء الاحتلال بنيامين نتنياهو في القدس وسيجتمع أيضاً مع الرئيس الفلسطيني محمود عباس في الضفة الغربية المحتلة.

وقال بلينكن قبل مغادرة واشنطن: “بطلب من الرئيس (جو) بايدن أتوجه إلى القدس ورام الله والقاهرة وعمّان للقاء الأطراف دعماً لجهودنا لتعزيز وقف إطلاق النار. تلتزم الولايات المتحدة دبلوماسية نشطة لوضع حدّ للأعمال العسكرية وخفض التوتر”.

تحركات دولية لوقف العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة

قال وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن إن حضوره إلى منطقة الشرق الأوسط برهان على التزام الولايات المتحدة بأمن إسرائيل، ونزع فتيل الأزمة في القدس والضفة الغربية وقطاع غزة.

وفي تصريحات عقب لقائه رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو في القدس، أوضح بلينكن أن واشنطن ستعمل على حشد الدعم الدولي للاستجابة للوضع الإنساني في غزة، وأنها ستحرص على ألا تستفيد حركة حماس من أموال إعادة الإعمار.

من جهته، قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو إن أي انتهاك لوقف إطلاق النار في غزة سيواجه برد قوي.

ويجتمع بلينكن أيضا مع الرئيس الفلسطيني محمود عباس في رام الله بالضفة الغربية المحتلة اليوم، كما سيزور القاهرة وعمّان.

لكن مسؤولين أميركيين أشاروا إلى أنه من السابق لأوانه إجراء محادثات سلام أوسع نطاقا مع إسرائيل، التي تواجه أزمة سياسية بعد 4 انتخابات غير حاسمة خلال عامين، وفي ظل الانقسام بين السلطة الفلسطينية برئاسة عباس وحركة حماس.

وكانت المتحدثة باسم البيت الأبيض جين ساكي قالت إن جولة وزير الخارجية الأميركي في الشرق الأوسط تستهدف مناقشة الظروف الملائمة لوقف إطلاق نار دائم في غزة وإعادة إعمار القطاع

تابع القراءه
أضف تعليق

أترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *