تواصل معنا

رئيسي

وصول أول رحلة تجارية من إسرائيل إلى المغرب .. بعد تطبيع العلاقات

هبطت اليوم الثلاثاء أول رحلة تجارية مباشرة من تل أبيب إلى الرباط وعلى متنها وفد إسرائيلي يضم المستشار الخاص برئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو إلى جانب وفد أمريكي يرافقه جاريد كوشنر صهر الرئيس دونالد ترامب.

وتأتي الزيارة في إطار توطيد اتفاق تطبيع العلاقات الذي توسطت فيه الولايات المتحدة، ويتخللها لقاء مع الملك محمد السادس.

 وكانت الرحلة قد أقلعت صباح الثلاثاء من مطار بن غوريون، وتهدف الزيارة إلى توطيد اتفاق تطبيع العلاقات الذي توسطت فيه الولايات المتحدة، وسيتخللها لقاء مع الملك محمد السادس.وتأتي هذه الخطوة في أعقاب الاتفاق الأخير بين إسرائيل والمغرب التي باتت رابع دولة عربية تعلن هذا العام تطبيع علاقاتها مع الدولة العبرية بعد الإمارات والبحرين والسودان.

 

  •  الامارات تنشئ مركز للتطبيع تحت شعار السلام والتواصل

 

وذكرت هيئة البث الإسرائيلية الرسمية (مكان)، قالت إن الطائرة تحمل على متنها “وفداً إسرائيلياً أمريكياً مشتركاً”، ومن أعضاء الوفد، مستشار الرئيس الأمريكي وصهره، جاريد كوشنير، ورئيس مجلس الأمن القومي الإسرائيلي مئير بن شبات.

أشارت الهيئة إلى أن الوفد سيوقع على “سلسلة اتفاقات ثنائية تجسيداً لما اتفق عليه من إقامة العلاقات الدبلوماسية بين القدس والرباط”.

من جانبها، قالت وكالة رويترز  إن إسرائيل “أوفدت مبعوثين للمغرب للقاء الملك محمد السادس”، مضيفةً أنه مع تسيير أول رحلة من إسرائيل إلى المغرب فإن المجال بات مفتوحاً “أمام زيادة محتملة في النشاط السياحي بين مئات الآلاف من الإسرائيليين ذوي الأصول المغربية”.

وسيّرت الطائرة شركة “إل عال” الإسرائيلية، وتم تزيينها بأعلام إسرائيل والمغرب وأمريكا، وكُتب عليها كلمة “سلام” باللغات العبرية والعربية والإنجليزية.

من جانبه، وصف حساب “إسرائيل بالعربية” على تويتر التابع لوزارة الخارجية، أول رحلة من إسرائيل إلى المغرب بـ”التاريخية”، وقال إنها “مهمة للغاية وستسرع من وتيرة توطيد العلاقات بين إسرائيل والمغرب”.

ومن المقرر أن يتم خلال الزيارة الاعلان بشكل رسمي عن استئناف العلاقات بين المغرب وإسرائيل التوقيع على عدة اتفاقيات، بحسب برنامج الزيارة قيد التحضير في الرباط، كما يشمل هذا الاستئناف تسهيل الرحلات الجوية المباشرة بين المغرب وإسرائيل، وتطوير العلاقات في المجالين الاقتصادي والتكنولوجي، بحسب ما أعلن الديوان الملكي المغربي.

تابع القراءه
أضف تعليق

أترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *