تواصل معنا

رئيسي

رغم غياب أمير قطر للمرة الثانية على التوالي أجواء تصالحية في القمة الخليجية في الرياض

يغيب أمير قطر الشيخ تميم بن حمد، للمرة الثانية على التوالي، عن المشاركة بالقمة الخليجية، لكنه رفع تمثيل بلاده في القمة إلى مستوى رئيس الوزراء مقارنة بقمة العام الماضي؛ حيث ترأس وفد الدوحة، آنذاك، وزير الدولة للشؤون الخارجية.

وقد بدأت أعمال الدورة الأربعين لمجلس التعاون الخليجي اليوم التي كان يفترض أن تعقد في الإمارات، قبل أن تنقل إلى الرياض بكلمة الملك سلمان بن عبد العزيز شدد بها على أهمية تكاتف الجهود لمواجهة الأزمات التي تمر بها المنطقة الخليجية اليوم.

وأعاد التحذير من الخطر الإيراني وطالب المجتمع الدولي لوقف تدخلات النظام الإيراني في المنطقة حيث قال: “لا يزال النظام الإيراني يواصل أعماله العدائية لتقويض الأمن والاستقرار ودعم الإرهاب”.

وأكد على موقف المملكة العربية السعودية من القضية الفلسطينية حيث قال: “نؤكد على موقفنا تجاه القضية الفلسطينية، وحق الشعب الفلسطيني بإقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية”.

وعقب الكلمة القصيرة التي أدلى بها العاهل السعودي دعا إلى جلسة مغلقة ليعود بعد نصف ساعة ليدلي بالبيان الختامي للقمة.

وفي مؤتمر صحفي بعد انتهاء أعمال القمة صرح وزير الخارجية السعودي عن الأزمة الخليجية: “جهود الكويت مستمرة للحل والدول الأربع تدعمها وحريصون على نجاحها وأن تبقى بعيدا عن الإعلام”.

أجواء تصاليحة

وقال أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح إن القمة الخليجية شهدت أجواء إيجابية، وأعرب عن شعوره بـ “الارتياح للخطوات الإیجابیة والبناءة التي تحققت في إطار جھودنا لطي صفحة الماضي”.

وقال أمير الكويت، الذي تقود بلاده وساطة لحل أزمة الخليج “بالأمس التقى شبابنا في مھرجان رياضي، وفر له الأشقاء في دولة قطر كل أسباب النجاح، لیسطر ھؤلاء الشباب صور التلاحم والإخاء”، في إشارة لكأس خليجي 24، التي توجت بها البحرين.

وأضاف “لعل لقاءنا المبارك الیوم بأجواء إيجابية، مؤشر على عزمنا لتحقيق الوحدة في مواقفنا والتمسك بوحدتنا”.

وتابع قائلا “تعرضت منطقتنا -ولا زالت- إلى تصعید خطیر ھدد الأمن والاستقرار فیھا، وكنا ندعو دائما إزاء ذلك التصعید إلى التھدئة وتغلیب الحكمة وتعزیز خیار الحوار لمواجھة ذلك، انطلاقا من قناعة راسخة بأن البدیل لغیر ذلك سیكون الدخول إلى مصیر مجھول”.

وكان قد استقبل العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز الوفد القطري ممثلا بالشيخ عبد الله بن ناصر بن خليفة آل ثاني وكانت القنوات السعودية قد نشرت فيديو لتبادل الملك والمسئول القطري عبارات الترحيب والابتسامات خلال اللقاء الذي جمعهما بقصر استقبال قادة القمة المقامة في الرياض.

تابع القراءه
أضف تعليق

أترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *