تواصل معنا

رئيسي

الهيئة الدولية : السعودية تمنع الليبين في طرابلس من أداء العمرة

تسيسي المشاعر الدينية

اتهمت الهيئة الدولية لمراقبة ادارة السعودية للحرمين السلطات السعودية بتسييس المشاعر الدينية في السعودية ومنع المواطنين اليبيين من العمرة هذا العام بسبب خلافات السعودية السياسية مع رئاسة حكومة الوفاق الوطني الليبية المعترف بها دولياً. وكانت السلطات السعودية قد اعتقلت في وقت سابق معتمرين ليبيين في مطار جدة وتسليمهم للواء المتقاعد خليفة حفتر في ليبيا.
وحذرت الهيئة الدولية السلطات السعودية من منع المواطنين اليبيين من الحج هذا العام بسبب خلافاتها السياسية, وطالبت الهيئة بعدم خلط اطماع السعودية السياسية بحصص الدول الاسلامية من الحج والعمرة . وشددت الهيئة ايضاً بأن الحرمين ملك لجميع المسلمين في جميع انحاء العالم, ولا يحق لا شخص او سلطة حرمان اي مسلم من حقه في اداء عبادته بحرية وبدون قيود.

ضرورة اشراك الحكومات الاسلامية في ادارة الاماكن المقدسة بسبب انتهاكات السعودية و تسيس المشاعر الدينية

وقالت الهيئة بانه قد حان الوقت لاشراك المؤسسات والحكومات الاسلامية في ادارة الاماكن المقدسة في السعودية وذلك بعد العديد من الانتهاكات التي ارتكبتها السعودية بحق المسلمين سواء من مواطنيها او من مواطني الدول الاسلامية.

تهدف الهيئة الدولية للعمل على ضمان قيام السعودية بإدارة الحرمين والمواقع الإسلامية بطريقة سليمة صحيحة تحافظ على ماضي الإسلام وحاضره، وذلك من خلال تقديم النصح والمشورة للرياض عبر مجلس نصح إسلامي، وإشراك الدول المسلمين في إدارة المشاعر المقدسة, ووقف أشغال طمس الهوية الإسلامية في مكة والمدينة “والذي تقوم به السعودية بصورة محمومة من خلال التوسع العمراني الغير المحدود والذي قضى على الكثير من تلك المواقع، ومسح الوجود الإسلامي فيها”, ومنع استفراد السعودية بإدارة المشاعر المقدسة بما قد يؤثر على سلامة الحجاج والمعتمرين.

وايضاً تهدف للعمل على عدم إغلاق المشاعر الدينية “لأسباب غير مقنعة” مثل زيارة الشخصيات البارزة أو المشاهير أو ضيوف السعودية ورصد أي انتهاك تتورط فيه السعودية بحق أي حاج أو معتمر لدى زيارته للمشاعر المقدسة. واخيراً الحرص على توزيع حصص الحج والعمرة على الدول المسلمة بشكل عادل لا محاباة فيه ولا وساطة. وتعتبر الهيئة الدولية لمراقبة إدارة السعودية للحرمين مؤسسة عالمية تعنى برصد ومراقبة سبل وطريقة إدارة المملكة العربية السعودية للمشاعر المقدسة في مكة والمدينة خاصة الحرمين بما في ذلك المواقع التاريخية الإسلامية في المملكة. الهيئة تستند في عملها إلى مرجعية إسلامية، وتحرص على مصالح المسلمين من المحيط حتى الخليج وكافة مناطق التواجد الإسلامي.

تابع القراءه
أضف تعليق

أترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *